افتتاح مشروع سقيا الامام جابر بن زيد الأزدي

افتتحت  جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين اليوم مشروع سقيا الامام جابر بن زيد الأزدي (حفر بئر مياه مع ثلاجة مياه باردة مظلة ماء سبيل ) وذلك بتبرع كريم من فاعلات خير في سلطنة عمان الشقيقة

وقال الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين  أن هذا المشروع جاء تلبيةً للحاجة الماسة لأهالي الحي في منطقة مسجد نور الدين زنكي   في ظل عدم توفر المياه للمنطقة المحيطة في مسجد نور الدين زنكي , والذي يواجه العديد من الصعوبات في ظل أزمة المياه الغير صالحة للشرب.

واشار  أن تنفيذ مشروع حفر بئر مياه لأهالي الحي في مسجد نور الدين زنكي في محافظة الشمال يأتي في اطار المشاريع الإغاثية والتنموية التي تقدمها جمعية الفلاح الخيرية لأبناء شعبنا بقطاع غزة.

واكد د. طنبورة ان سقيا الامام جابر بن زيد الأزدي  جاء ليخفف من معاناة المواطنين خاصة وأن الكثير من المناطق تشكو عدم وصول المياه ، إضافة إلى أن قصف الاحتلال الإسرائيلي لشبكات الصرف الصحي والبنية التحتية قد لوث المياه.

وأكد د. طنبورة أن مشروع السقيا احدث نقلة نوعية على حياة المواطنين في قطاع غزة لما كان له أثر كبير في توفير مصدر حياة كريمة لهم , مشددا ”  على أن سقيا الامام جابر بن زيد الأزدي   لم يكن الوحيد ، بل انشأ فاعلي خير من عمان عددا من  آبار  المياه في عدة مناطق في قطاع عزة.

وتقدم د. طنبورة بجزيل الشكر والامتنان للشعب العماني الكريم المعطاء ممثلين بحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم وللحكومة العُمانية ولأهل الخير والإحسان في سلطنة عُمان الذين أصبح لهم باع طويل في تقديم أعمال الخير والمساعدة لأبناء شعبنا الفلسطيني على الأصعدة المختلفة  .

وفي كلمة الأستاذ عوني فرج احد وجهاء الحي تقدم بالشكر الجزيل إلى فاعلات الخير اللواتي يقمن على خدمة الشعب الفلسطيني  وخصوصا سقيا الناس، كما نوه إلى خطورة تفاقم أزمة المياه في قطاع غزة، وهذا نتيجة لاستنزاف أعدائنا لمياهنا الجوفية.

وأوضح فرج أن سقيا الامام الأزدي جاء لتلبية حاجة  اهالي الحي في منطقة مسجد نور الدين زنكي من المياه العذبة في ظل اشتداد ملوحة المياه في قطاع غزة وتدمير الآبار جراء الحرب الأخيرة على غزة    .

ومن جانبه شكر أ . مصباح عبد ربه مسؤول ملف الأسرى والمحررين في شمال غزة في كلمته التي ألقاها فاعلات الخير في سلطنة عمان  اللواتي مولن البئر، كما تقدم بالشكر لجمعية الفلاح الخيرية وللدكتور رمضان طنبورة  وثمن حرصهم على إنجاح هذا المشروع التي يخدم عدد كبير من الاحياء المجاورة ” .

وعبر المستفيدون من المشروع عن بالغ شكرهم وتقديرهم لفاعلات الخير في سلطنة عمان ولجمعية الفلاح الخيرية على جهودهم الجبارة في التخفيف من ويلات الشعب الفلسطيني داعين الى المزيد من تلك المشاريع الصحية ومتوجهين بالدعاء لفاعلات الخير أن يكون ذلك صدقة جارية في ميزان حسناتهم يوم القيامة

شاهد أيضاً

بدعم من فاعلي خير من دولة قطر جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين توزع وجبات افطار الصائم على الأسر الفقيرة والمحتاجة في غزة