بدعم من مؤسسة الإغاثة الإسلامية العالمية

في إطار الدعم المعنوي والرمزي لضباط الإسعاف في  شمال قطاع غزة

جمعية الفلاح الخيرية تقدم طرود غذائية للمسعفين بدعم من الإغاثة الإسلامية العالمية

8/7/2006  الموافق   13 ‏جمادى الثانية, ‏1427

في إطار الدعم المعنوي والرمزي لضباط الإسعاف في  شمال قطاع غزة

جمعية الفلاح الخيرية تقدم طرود غذائية للمسعفين بدعم من الإغاثة الإسلامية العالمية

قامت جمعية الفلاح الخيرية بتوزيع طرود غذائية لجميع ضباط الإسعاف بمحافظة شمال غزة والذين يعملون في مستشفى الشهيد كمال عدوان ومستشفى العودة وجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بمحافظة شمال غزة وذلك في أطار الدعم المعنوي والرمزي للمسعفين وتقديرا لمجهوداتهم التي يبذلونها رغم كل المخاطر من اجل إسعاف الجرحى والمصابين ونظرا للظروف المادية الصعبة التي يعيشونها في أطار عدم صرف مرتباتهم منذ عدة شهور نتيجة الحصار الصهيوني الغاشم المفروض على شعبنا

وأكد الشيخ الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية وعضو المجلس الوطني الفلسطيني بان هذه اللفته الكريمة جاءت بدعم مؤسسة الإغاثة الإسلامية العالمية موضحا بأنها تأتي هذه الخطوة لتضاف إلى سلسلة الفعاليات التي تقدمها مؤسسة الإغاثة الإسلامية في فلسطين من اجل تعزيز صمود شعبنا والتخفيف من معاناته

وأشاد الشيخ طنبورة بجهود مؤسسة الإغاثة الإسلامية العالمية ممثلة برئيسها ومؤسسها الدكتور هاني البنا المقيم في بريطانيا مثمنا  فلسفة الهيئة في تقديمها للمساعدات للمحتاجين بغض النظر عن العرق او الدين أو الجنس .

ومن الجدير ذكره أن جمعية الفلاح الخيرية وبدعم من الإغاثة الإسلامية العالمية  قامت بتوزيع 1400 طرد غذائي في مناطق ( جباليا , النزلة , مخيم جباليا ) وقد تم توزيعها بإشراف الإخوة في الإغاثة الإسلامية العالمية

جمعية الفلاح الخيرية

فلسطين

بدعم من مؤسسة الإغاثة الإسلامية العالمية جمعية الفلاح الخيرية توزع 1400 طرد غذائي على جباليا

8/7/2006  الموافق   12 ‏جمادى الثانية, ‏1427

بدعم من مؤسسة الإغاثة الإسلامية العالمية

جمعية الفلاح الخيرية توزع 1400 طرد غذائي على جباليا

صرح الشيخ الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية اليوم أن الجمعية قامت بالتعاون والتنسيق مع مؤسسة الإغاثة الإسلامية بتوزيع 1400 طرد غذائي على جباليا

وأشاد الشيخ طنبورة بالدور الذي تلعبه الإغاثة الإسلامية العالمية في دعم وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني ورفع معاناة المعاناة عنه مؤكدا على جهود ها الجبارة التي تقوم بها وتعاملها مع الجمعيات الأهلية الفلسطينية دون تحيز حزبي او تنظيمي شاكرا في نفس الوقت مؤسسة الإغاثة الإسلامية العالمية على الثقة الغالية التي أولتها لجمعية الفلاح الخيرية في جباليا رغم كثرة المؤسسات العاملة فيها مما يزيد المسئولية على كاهل الجمعية

وقال الشيخ طنبورة " أن الطرود الغذائية ( 1400 ) تم تخصيصها من قبل مؤسسة الإغاثة الإسلامية العالمية على ( جباليا و النزلة ومخيم جباليا ) موضحا ان الطرود قسمت مناصفة 50% للأسر الفقيرة و50 للموظفين التي تقل مرتباتهم عن 2000 شيكل والذين لم يتسلموا مرتباتهم منذ 4 شهور بسبب الحصار الذي تفرضه قوات الاحتلال وقد شملت ( موظفين وزارة الأوقاف والشئون الدينية والعاملين في المساجد وتحفيظ القران , وموظفي بلدية جباليا النزلة وموظفي المؤسسات الخيرية العاملة في مدينة جباليا النزلة ومخيمها )

وأكد  الشيخ طنبورة " على أن جمعية الفلاح هي جمعية خيرية غير مسيسه مستقلة بذاتها تسعى إلى خدمة المواطنين من خلال 11 مركزا خيريا منها مركز الفلاح الطبي التخصصي ومركز الفلاح للعلاج الطبيعي ومركز الفلاح للخياطة والتطريز ومركز الفلاح التعليمي  وتقدم الجمعية خدماتها للشعب الفلسطيني دون تحيز حزبي أو تنظيمي وتوثق نشاطاتها عبر كافة وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والاليكترونية وذلك من اجل تعزيز الثقة لدى المتبرعين وحتى يتم مواصلة وزيادة تبرعاتهم .

وانتقد الشيخ طنبورة بعض المؤسسات الداعمة والتي تسيس العمل الخيري وتقيده بمنظور حزبي وهذا جعل المؤسسات الخيرية تقابل معوقات كبيرة جدا في العمل الخيري .

 جمعية الفلاح الخيرية

فلسطين

 
جمعية الفلاح الخيرية مشروع الطرد الغذائي العاجل للعشب الفلسطيني بدعم من مؤسسة الاغاثة الاسلامية العالمية

6/7/2006  الموافق   10 ‏جمادى الثانية, ‏1427

الصفحة الرئيسية